لم تسعف محاولات مذيعة قناة العربية، نجوى قاسم، الكثيرة في إقناع، ربيع عبد العاطي مستشار وزير الإعلام السوداني، بالإجابة على سؤال واحد تكرر أربع مرات، يتعلق بموقف السلطات السودانية من الصور الحية للاحتجاجات في الخرطوم ومدن كبرى بالبلاد.

وبدلا من الإجابة على هذا السؤال في برنامج إخباري على "العربية الحدث" تناول الحدث السوداني، ذهب مستشار وزير الإعلام إلى أبعد من ذلك، حيث اتهم مذيعة "العربية" وضيفها الصحفي السوداني خالد عويس، وقناة العربية، بأنها "تفبرك الصور والفيديوهات لخلق ثورة في السودان".

وأكد عبد العاطي أنه يتواجد وقت الحوار في وسط مدينة الخرطوم، حيث تسير الحياة بشكل عادي ولا توجد أي مظاهرة للفوضى والتظاهر، كما يتحدث الإعلام.

وكان حديث عبد العاطي مثار سخرية وتندر في مواقع التواصل الاجتماعي، وحقق تفاعلا كبيرا داخل المنتديات السودانية، التي وصفته بـ"أغرب حديث يقوله مسؤول سوداني منذ بداية الاحتجاجات"، حيث تنقل عشرات القنوات صور المظاهرات في مختلف مدن السودان.

ومن جهة أخرى، وصف الصحفي السوداني خالد عويس، حديث "الجنرال" ربيع عبد العاطي بأنه شبيه بحديث "غوبلر" وزير إعلام النازية، الذي كان يتحسس مسدسه كلما سمع كلمة ثقافة، على حد تعبير عويس.

وأضاف عويس بأن المعتقلات السودانية تضج بسياسيين وإعلاميين ونشطاء أعلنوا رفضهم لنظام البشير وانضموا للحراك الشعبي المطالب بتنحيه.