قتل عامل إغاثة بريطاني، مساء الثلاثاء، إثر إطلاق النار عليه في جوبا عاصمة جنوب السودان، وفق ما قال زملاء له طلبوا عدم الكشف عن أسمائهم.

ويعمل البريطاني لدى منظمة إغاثة دولية، وروى زملاؤه أن رجلا مسلحا أطلق النار عليه بعدما تتبعه إلى منزله في مجمع سكني في جوبا.

وأكد متحدث باسم وزارة الخارجية البريطانية مقتل عامل الإغاثة. وقال "نستطيع أن نؤكد مقتل مواطن بريطاني في جنوب السودان، ونحن جاهزون لتقديم المساعدة القنصلية المطلوبة لعائلته".

أما شرطة جنوب السودان فقالت ليس لديها أي معلومات عن حصول الجريمة.

واستهدف العديد من عمال الإغاثة الأجانب خلال 14 شهرا من المعارك في جنوب السودان، حتى إن مسلحين أسقطوا مروحية تابعة للأمم المتحدة، كما قتل عناصر من قوات حفظ السلام.

ويعتمد جنوب السودان بشكل كبير على مساعدات المنظمات الدولية، خاصة أنه - بحسب تقديرات الأمم المتحدة - يوجد حوالي 2.5 مليون شخص بحاجة إلى مساعدة طارئة في بلاد على شفير المجاعة.

وفي أغسطس العام 2014 قتل مسلحون ستة مواطنين من جنوب السودان يعملون لدى وكالات إغاثة دولية.

واندلعت المعارك في جنوب السودان في ديسمبر العام 2013 بين القوات الموالية للرئيس سلفا كير وأخرى تدعم نائبه السابق رياك مشار المتهم بمحاولة الانقلاب على الحكم.

وتقدر منظمة "مجموعة الأزمات الدولية" عدد القتلى خلال المعارك والمذابح التي شهدتها المنطقة بنحو 50 ألف شخص.