شهد ليل الثلاثاء- الأربعاء في مخيم #عين_الحلوة للاجئين الفلسطينيين في مدينة #صيدا بجنوب #لبنان اشتباكات عنيفة بين عناصر حركة فتح ومجموعة المتطرف #بلال_بدر واستعملت خلال الاشتباكات القنابل المضيئة وذلك للمرة الأولى.

وفي حين شهدت ساعات الصباح الأولى هدوءاً حذراً، عادت المناوشات بين مقاتلي بدر وفصائل فلسطينية بشكل متقطع خلال النهار.

وأفاد مراسل "العربية" في #صيدا بوجود عمليات قنص متقطعة.

إلى ذلك، أبلغت مصادر #حركة_فتح "العربية" ليل الثلاثاء، أن القوة الأمنية المشتركة داخل المخيم ستحاول اليوم التقدم إلى حي الطيري وهي ستضطر إلى إطلاق النار بكثافة على أي قوة تحاول منعها من التقدم.

وكانت الفصائل الفلسطينية في المخيم أكدت على ضرورة إلقاء القبض على بدر، معتبرة أنه مطلوب أينما وجد، وأنه سيتم تسليمه إلى الجهات الأمنية اللبنانية في حال تم إلقاء القبض عليه.

وكانت الاشتباكات اندلعت في المخيم منذ الجمعة، واستمرت على مدى 4 أيام بشكل عنيف، لتعود وتهدأ نسبياً وبشكل متقطع اليوم الأربعاء.