أفادت الوكالة الوطنية اللبنانية للإعلام باشتداد الاشتباكات في #مخيم_عين_الحلوة في مدينة #صيدا جنوب #لبنان بين قوات الأمن والقوة الفلسطينية المشتركة من جهة، ومجموعتي بدر والعرقوب المتطرفتين من جهة أخرى.

وتُستعمل الأسلحة الرشاشة وقذائف الهاون في هذه الاشتابكات التي تدور في حيي الطيري والصفصاف داخل المخيم.

إلى ذلك، عقدت القيادة السياسية الفلسطينية لمنطقة صيدا اجتماعا طارئا، وأصدرت بيانا شددت فيه على التثبيت الفوري لوقف النار وتعزيز القوة المشتركة، مؤكدة رفضها العبث بأمن المخيم واستقراره أو الإساءة إلى العلاقات الفلسطينية - اللبنانية، مشددة على ملاحقة وتسليم المعتدين إلى القوة المشتركة.