قالت الشرطة الإسبانية، الثلاثاء، إن التحذير من وجود قنبلة قرب كنيسة #ساغرادا_فاميليا الشهيرة في #برشلونة كان بلاغا كاذبا دفعها إلى إرسال فرقة من #خبراء_المفرقعات لفحص سيارة فان متوقفة بجوارها.

وأضافت الشرطة على "تويتر" أنها لم تعتقل أحدا نتيجة للواقعة، وأن الحياة في المنطقة عادت لطبيعتها.

وأعلنت الشرطة في وقت سابق على "تويتر" أنها طوقت #الكنيسة وطلبت من المواطنين الابتعاد عن المنطقة أثناء القيام بالعملية التي جرى خلالها إخلاء الكنيسة في إطار عملية لمكافحة الإرهاب.

وتعرضت برشلونة لهجمات الشهر الماضي عندما قاد متشدد سيارة فان ليدهس المارة في شارع لاس رامبلاس في المدينة، ونفذ آخرون هجوما في بلدة ساحلية قريبة، مما أسفر عن مقتل 16 شخصا في الهجومين.

وتجتذب ساغرادا فاميليا التي صممها المعماري الإسباني أنطوني جاودي ملايين السائحين من أنحاء العالم كل عام.