أعلنت حكومة بيرو أن السفير الكوري الشمالي لديها شخصية غير مرغوب فيها، وأمهلته مدة 5 أيام لمغادرة البلاد.

وقالت وزارة خارجية بيرو، في بيان "صنفت حكومة بيرو سفير كوريا الشمالية، كيم خاك تشول، كشخصية غير مرغوب فيها، وطلبت منه مغادرة البلاد في غضون 5 أيام".

وأوضحت الوزارة، أن القرار تم اتخاذه من قبل الحكومة "بسبب انتهاكات #كوريا_الشمالية المتكررة والصارخة لقرارات #مجلس_الأمن التابع للأمم المتحدة، وتجاهلها لدعوات المجتمع الدولي إلى تطبيق التزاماتها".

الجدير بالذكر أن قرارا مماثلا تم اتخاذه، يوم الجمعة الماضي، من قبل السلطات المكسيكية.

وتأتي التطورات على خلفية إعلان كوريا الشمالية، يوم 3 سبتمبر الجاري عن تنفيذ تجربة ناجحة لقنبلة هيدروجينية قد تستخدم كرأس قتالي لصاروخ باليستي عابر للقارات، وذلك في خطوة أثارت انتقادات دولية واسعة.