أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، الأربعاء، أن فلسطينيا يبلغ من العمر 17 عاماً لقي مصرعه برصاص #الجيش_الإسرائيلي في #الضفة_الغربية.

وأضافت الوزارة في بيان لها أن مصعب فراس التميمي، قضى "متأثرا بجروح خطيرة أصيب بها برصاص الاحتلال في قرية دير نظام شمال رام الله".

وأوضحت مصادر في الإسعاف الفلسطيني أن القتيل أصيب بالرصاص الحي في الرقبة ونقل إلى المستشفى الاستشاري القريب من رام الله.

وقال سكان بالقرية إن مواجهات اندلعت بين الشبان والجيش الإسرائيلي.

وتشهد الأراضي الفلسطينية مواجهات مع الجيش الإسرائيلي منذ إعلان الرئيس الأميركي، #دونالد_ترمب، الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل الشهر الماضي، وهو ما أثار غضب الفلسطينيين ودانه العالم الإسلامي والجمعية العامة للأمم المتحدة.