أعلن رئيس جهاز المخابرات الداخلية الألمانية، الأحد، أن #كوريا_الشمالية استخدمت سفارتها في #برلين لشراء مكونات لبرنامجها الصاروخي والنووي.

وقال هانز جورج ماسن رئيس وكالة (بي.إف.في) في مقابلة مع تلفزيون (إن.دي.أر) الألماني إن عمليات الشراء تمت بهدف تعزيز برنامج كوريا الشمالية الصاروخي وأحيانا لتعزيز برنامجها النووي، وذلك من خلال التركيز في الأغلب على سلع ذات ا#ستخدام_مزدوج يمكن استخدامها لأغراض مدنية أو عسكرية على حد سواء.

ونشرت قناة (إن.دي.آر) التصريحات قبل بث المقابلة كاملة لاحقا، وظهر فيها ماسن مؤكدا أن السلطات الألمانية أوقفت مثل هذه الأنشطة لدى علمها بها، لكنه أضاف أنه لا يمكنه ضمان كشف مثل هذه المعاملات في جميع الحالات.