كشف مسؤول لبناني أن مبعوثاً أميركياً يتوسط بين #لبنان وإسرائيل أكد لبيروت بعد محادثات بشأن الجدار الحدودي، أن إسرائيل لا تريد التصعيد.

وكانت #إسرائيل قد واصلت بناء الجدار العازل الجديد على الحدود مع لبنان، والذي يمتد من منطقة المطلة وصولا إلى رأس الناقورة.

وسيمتد الجدار على طول 30 كيلومترا، وبارتفاع 6 أمتار في منطقة المطلة، أما في الناقورة، فسيصل ارتفاعه إلى 10 أمتار، وهو جدار خرساني عازل يتم بناءه جنوب الخط الأزرق الحدودي.

الرئيس اللبناني يهدد

من جهته، قال الرئيس اللبناني ميشال عون الخميس، إن الاتصالات جارية "لمنع الأطماع الإسرائيلية".

ونقل مكتب عون عنه قوله خلال اجتماع لمجلس الوزراء "نواصل الاتصالات لمنع الأطماع الإسرائيلية في الأرض والمياه وسنواجه أي اعتداء عليهما".

وأضاف "الاتصالات جارية عبر الأمم المتحدة والدول الصديقة لمعالجة هذا الموضوع... أملا بألا تصعد إسرائيل في هذا المجال".

وقال "التعليمات أعطيت للمواجهة".