ذكرت القناة العاشرة الإسرائيلية أن #تل_أبيب بعثت، خلال الأيام الأخيرة، رسائل شديدة اللهجة لـ #إيران عبر عدة دول أوروبية بشأن نشاطات طهران في #لبنان و #سوريا.

ونقلت القناة الإسرائيلية عن مصادر دبلوماسية إسرائيلية وأوروبية أن الرسائل نُقلت عبر ألمانيا وبريطانيا وفرنسا للرئيس الإيراني، حسن روحاني، ومستشاريه، مشيرة إلى أن الرسائل حملت تحذيراً شديداً من إقامة مصانع للأسلحة والصواريخ في لبنان وقواعد عسكرية تابعة لها في سوريا.

ويتزامن ذلك مع تحذير قائد الجبهة الشمالية في الجيش الإسرائيلي من تطور الأوضاع إلى حرب حقيقية في أي لحظة.

وقال المسؤول العسكري إن تل أبيب لن تسمح لإيران بأن تقيم قاعدة أمامية في سوريا، مشيراً إلى أن تدخلاتها تعتبر تهديداً لإسرائيل وللعالم.

من جهته، لفت رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، إلى أن الغارات التي شنها الطائرات الإسرائيلية شكلت ضربة قوية للقوات الإيرانية وللنظام السوري.

وقال نتنياهو، في مستهل الاجتماع الأسبوعي لحكومته: "لقد أوضحنا للجميع أن قواعد الاشتباك لن تتغير وستواصل إسرائيل ضرب من يحاول استهدافها".