بعث الرئيس الأميركي دونالد ترمب رسالة تهنئة بالعام الجديد، قائلا "يا له من عام، لقد بدأنا للتو" .

وغرد ترمب "سويا، سنجعل أميركا عظيمة مجددا، عام جديد سعيد" .

كما هاجم الرئيس الأميركي إيران، ووصفها بأنها "أكبر دولة راعية للإرهاب".

وقال ترمب، إن "إيران الدولة الأولى الراعية للإرهاب ولديها العديد من انتهاكات حقوق الإنسان التي تحدث كل ساعة. أغلقت الآن الإنترنت بحيث لا يمكن للمتظاهرين السلميين التواصل. غير جيد!".

وتضمنت التغريدة مقطعا احتفاليا يختتم السنة الأولى للرئيس في منصبه، ويعرض لقطات له مع قادة العالم، وزيارته لضحايا الكوارث وإلقاء الخطب، وكلها مصحوبة بموسيقى ملهمة ومقاطع صوتية لترمب.

يقضي الرئيس الجمهوري ليلة رأس السنة الميلادية في بالم بيتش، بفلوريدا، حيث يقع منتجع مارا لاغو.

وقال البيت الأبيض إنه اطلع على التدابير الأمنية للعام الجديد في جميع أنحاء البلاد وسيواصل رصد هذه الجهود.