اتهم الرئيس الأميركي #دونالد_ترمب، الاثنين، النائب #آدم_شيف، كبير الديمقراطيين في #لجنة_المخابرات بمجلس النواب بتسريب معلومات "سرية".

وتجري تلك اللجنة أحد التحقيقات المتعددة في مزاعم #التدخل_الروسي في الانتخابات الرئاسية الأميركية عام 2016. وكرر ترمب مرارا نفيه لوجود أي تواطؤ منه أو من حملته الانتخابية مع روسيا.

وقال الرئيس الأميركي في تغريدة على تويتر "آدم (شيف) يترك جلسات الاستماع المغلقة باللجنة ليسرب معلومات سرية بشكل غير قانوني. يجب إيقافه".



ونشرت لجنة المخابرات في مجلس النواب الجمعة مذكرة تزعم أن مكتب التحقيقات الاتحادي (إف.بي.آي) و #وزارة_العدل متحيزان ضد ترمب في أجزاء من التحقيقات.

ويقول ترمب إن تلك المذكرة تبرئ ساحته، فيما يرى منتقدوها أنها تجاهلت معلومات حيوية. ويسعى الديمقراطيون لنشر تفنيد للمذكرة.

وقلل بعض المشرعين الجمهوريين من أهمية المذكرة وقالوا إن التحقيق الذي يجريه المحقق الخاص روبرت مولر يجب أن يستمر.