أعلن جهاز الخدمة السرية الأميركي أن شرطة واشنطن ورجال الإطفاء أزالوا مسحوقا أرسل إلى مبنى إداري يضم مكتب الرئيس السابق باراك #أوباما لكن تبين أن المادة غير ضارة.

وذكر جيفري أدامز، المتحدث باسم الخدمة السرية في بيان، الأربعاء، أنه تم العثور على عبوة "تضم مسحوقا غير معروف" في مقر الصندوق العالمي للحياة البرية في واشنطن، وهو منظمة لا تستهدف الربح.

وذكرت قناة محلية تابعة لفوكس نيوز أنه لم يعرف بعد ما إذا كان أوباما موجودا في مكتبه بالمبنى وقت الواقعة. وقالت فوكس إن العبوة كانت مرسلة بالبريد إلى الصندوق العالمي للحياة البرية.

في حين قال أدامز إن التحقيقات الأولية تشير إلى أن العبوة لم ترسل إلى أي شخص أو جهة تخضع لحماية الخدمة السرية".

وأضاف أنه تبين أن المسحوق غير ضار، مشيراً إلى أن الخدمة السرية ستجري مزيدا من التحقيقات في الواقعة.

ويوم الاثنين، نقلت فانيسا ترمب، زوجة ابن الرئيس الأميركي دونالد ترمب إلى مستشفى بعد تعرضها لمسحوق مريب وصلها في رسالة لمنزل الأسرة. وقالت الشرطة إنه تبين أيضا أن المسحوق غير ضار.