أدانت جمهورية مصر العربية في بيان، صدر عن وزارة الخارجية، السبت، الهجوم الإرهابي الذي استهدف أنبوباً للنفط في البحرين.

وأعرب البيان عن "وقوف مصر حكومة وشعباً مع حكومة وشعب البحرين الشقيق في مواجهة كافة الأعمال الإرهابية والتخريبية التي تستهدف أمنه واستقراره".

كما أكد البيان أن " العمل الجبان لن ينجح في النيل من أمن واستقرار مملكة البحرين الشقيقة".

وكانت وزارة الداخلية البحرينية أعلنت، السبت، أن الحريق الذي اشتعل مساء الجمعة في خط أنابيب للنفط ناجم عن عمل تخريبي. واعتبرت الوزارة أن الأعمال الإرهابية في البحرين "تتم باتصالات وتوجيهات من إيران".

وفي سلسلة تغريدات على حسابها على "تويتر"، اعتبرت الوزارة أن "الحادث من الأعمال التخريبية، وهو عمل إرهابي خطير، الهدف منه الإضرار بالمصالح العليا للوطن وسلامة الناس".

ونقلت عن وزير الداخلية البحريني الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة قوله: "الأعمال الإرهابية التي شهدتها البلاد في الفترة الأخيرة تتم من خلال اتصالات وتوجيهات مباشرة من إيران"، منوها بأن "أمن وسلامة المواطنين والمقيمين أولوية قصوى، وأن وزارة الداخلية لا تألو جهدا في سبيل حفظ الأمن وحماية السلامة العامة".