أرجأت السلطات المصرية فتح #معبر_رفح الحدودي مع قطاع غزة لدواع أمنية بعد هجوم على مسجد في شمال سيناء الجمعة أسفر عن مقتل 235 شخصاً، وفق ما ذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية الرسمية نقلاً عن السفارة الفلسطينية في القاهرة.

وكان من المقرر فتح المعبر ثلاثة أيام اعتباراً من السبت وحتى الاثنين 27 تشرين الثاني/نوفمبر أمام حركة الفلسطينيين في الاتجاهين.

وكانت ستكون المرة الثانية التي يفتح فيها المعبر منذ تسلم السلطة الفلسطينية معابر قطاع غزة من حركة حماس في الأول من تشرين الثاني/نوفمبر الحالي.

وفتحت السلطات المصرية، السبت الماضي، معبر رفح لمدة ثلاثة أيام للحالات الإنسانية في القطاع، في حين تعود آخر مرة فتح فيها قبل ذلك إلى 27 آب/أغسطس الماضي.