استقبل الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، اليوم السبت، تركي آل الشيخ رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة بالسعودية، وذلك بحضور السفير السعودي بالقاهرة. وأكد المتحدث باسم رئاسة مصر أن السيسي بحث مع المسؤول السعودي سبل الشراكة الرياضية بين البلدين.

 

وصرح السفير بسام راضي، المُتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية، بأن تركي آل الشيخ نقل إلى الرئيس السيسي تحيات العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، والأمير محمد بن سلمان ولى العهد، مؤكداً على قوة وتميز علاقات الشراكة التي تجمع بين البلدين الشقيقين، وحرص المملكة على تعزيزها في مختلف المجالات.

وقدم المسؤول السعودي تعازي المملكة في ضحايا الهجوم الإرهابي، الذي تعرضت له #كنسية_مارمينا بمنطقة #حلوان أمس، مؤكداً على وقوف السعودية إلى جانب #مصر وتضامنها الكامل معها في مواجهة الإرهاب الآثم الذي يهدد العالم بأسره.

وأضاف المتحدث الرسمي أن السيسي أكد من جانبه على اعتزاز مصر بالعلاقات الوثيقة التي تربط بين البلدين والشعبين الشقيقين، طالباً نقل تحياته إلى خادم الحرمين الشريفين وولي العهد السعودي.

وذكر السفير بسام راضي أنه تم خلال اللقاء التباحث حول سبل تعزيز التعاون بين البلدين في المجالات الرياضية المختلفة، لاسيما من خلال إقامة المشروعات الرياضية الاستثمارية المشتركة وزيادة تبادل الخبرات والوفود الرياضية بين البلدين.

و م التأكيد على أهمية مواصلة التنسيق والتشاور المكثف بين البلدين إزاء مختلف القضايا في إطار ما يجمعهما من شراكة وتعاون وثيق.