تداول ناشطون عراقيون تسجيلاً مصوراً يظهر اعتداء عدد من أفراد ميليشيات الحشد الشعبي على أحد الأشخاص في محافظة صلاح الدين.

وظهرت المجموعة المعتدية، تقاد من قبل رجل دين معمم، شاركهم الضرب بمختلف الأدوات الحادة والثقيلة.

وكان رئيس الحكومة العراقية، حيدر العبادي، قد اعترف قبل أيام بجرائم واعتداءات نفذتها عناصر في ميليشيات الحشد الشعبي.