أعلن قائد محور مخمور - الغوير لقوات البيشمركة في #العراق، سيروان برزاني أن قواتهم في حالة تأهب وهي في انتظار اتفاق القيادات بين #أربيل و#بغداد.

وأكد في الوقت نفسه أن الاتفاق هش بين الطرفين ولا توجد ضمانات من جهة الحكومة والحشد.

وأوضح سيروان برزاني في حديث خاص بقناة "الحدث" أن الرئيس السابق لإقليم #كردستان مسعود برزاني لم يعد قائداً عاماً لقوات البيشمركة وأن رئيس الوزراء حيدر العبادي هو الذي يمتلك اليوم صلاحية القائد العام.

وأشار إلى أن القاعدة الأميركية في مخمور انتقلت إلى مطار أربيل مع انسحاب قوات البيشمركة من هذه المناطق وسيطرة الجيش العراقي وميليشيات الحشد الشعبي عليها.

وكان رئيس الوزراء العراقي، حيدر #العبادي، التقى في بغداد، السبت الماضي، وفداً رفيع المستوى برئاسة رئيس حكومة إقليم كردستان، #نيجرفان_بارزاني، لبحث سبل حل الأزمة العالقة بين بغداد وأربيل وبحث مستجدات الأوضاع السياسية والأمنية وحل الإشكالات بين الحكومة الاتحادية والإقليم وفق الدستور.

ومنذ الاستفتاء في الإقليم الشمالي حول استقلاله في أيلول/سبتمبر الماضي، ضاعفت #بغداد تدابيرها العقابية ضد #أربيل، ففرضت حظراً على الرحلات الدولية من مطار أربيل والسليمانية وإليهما حتى نهاية شباط/فبراير.

وتهدف هذه الزيارة، الأرفع مستوى لوفد كردي منذ اندلاع الأزمة، إلى التباحث في شأن إدارة الحدود البرية مع إيران وتركيا ورفع الحظر عن الرحلات الجوية الخارجية من مطاري الإقليم.