نشر تنظيم #داعش مقطعا مصورا، يظهر طيارا سوريا أسره المتطرفون قبل عام أثناء إضرام النيران فيه وهو حي.

ويُظهر المقطع المصور، الذي نشر مساء الخميس، الرائد #عزام_عيد مقيدا بأغلال في شجرة بينما يرتدي زيا أحمر قبل حرقه.

ويتسنى سماع الرجل وهو يصرخ من شدة الألم بينما يحترق جسده. ولم يتضح متى وقع هذا الحادث، كما لم يكشف تنظيم داعش عن أي تفاصيل في المقطع المصور الذي نشره.

ويتضمن المقطع صورا قديمة لمقاتلين تابعين للتنظيم أثناء شن هجمات في #سوريا والعراق.

ونشر تنظيم داعش في أبريل/نيسان 2016 مقطعا مصورا يظهر ما قال إنها طائرة مقاتلة تابعة للحكومة السورية زعم أنه أسقطها شرق العاصمة دمشق.

وقال التنظيم آنذاك إنه تم أسر قائد الطائرة، ومنذ ذلك الحين، ما زال مصير عيد غامضا.

ويشبه مقتل عيد واقعة قتل الملازم أول #معاذ_الكساسبة، الطيار الأردني الذي أسره التنظيم، وحرقه حيا في مدينة #الرقة شمالي سوريا في يناير/ كانون الثاني 2014، بعد أن سقطت طائرته وهي من طراز "إف - 16" في المنطقة قبل شهر من ذلك الموعد.