غادر عشرات المسلحين السوريين وأسرهم على متن حافلات منطقة كانت قوات النظام السوري تحاصرها قرب مرتفعات #الجولان المحتلة من إسرائيل. والخطوة جزء من اتفاق لإخلاء منطقة أخرى من عناصر المعارضة.

وقال الإعلام الحربي المركزي السوري الذي يديره نظام بشار الأسد إن 153 شخصا، من بينهم 106 مقاتلين، غادروا قرية #بيت_جن، صباح السبت، متجهين إلى محافظة #درعا جنوبي البلاد.

ونقلت وكالة إباء الإخبارية التابعة للجنة تحرير الشام المرتبطة بالقاعدة إن 6 حافلات تحمل مقاتلين وعائلاتهم وصلت إلى أجزاء تحت سيطرة المعارضة في محافظة درعا.

والجمعة، قالت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) إن حوالي 300 مسلح على صلة بالقاعدة وأسرهم سيرسلون إلى درعا ومحافظة #إدلب شمال غرب سوريا.

وتسمح عمليات الإجلاء المذكورة للنظام السوري باستعادة السيطرة على قرية "بيت جن".