كشف رئيس الأركان اليمني اللواء طاهر العقيلي عن تلقي الجيش اليمني عروضاً أوروبية وأخرى آسيوية تبدي رغبة في تقديم الدعم اللوجيستي، لافتاً إلى اتفاقات يجري العمل على توقيعها لاحقاً تصب في مصلحة الجيش.

وقال العقيلي في حوار مع صحيفة "الشرق الأوسط" الجمعة إن الانتصارات الميدانية التي تحققت أخيراً سيكون لها مردود كبير في رفع معنويات الجيش الوطني أمام إرباك وانخفاض في معنويات الميليشيات.

كما أكد أن #الجيش_اليمني نجح في كسب شرائح كبيرة من المواطنين في داخل #صنعاء، متوقعاً أن يقوموا بالثورة المطلوبة ضد الميليشيات الحوثية.

إلى ذلك، كشف أن الجيش نجح في القضاء على عدد من قيادات الحوثيين ممن تعلموا في إيران وسوريا ولبنان، مشدداً على أن هؤلاء "أكثر خطراً من الإيرانيين" المتهمين بتقديم الدعم للحوثيين بما في ذلك في مجال الصواريخ الباليستية.

وعن مسألة تحرير الحديدة، قال العقيلي: "سيكون هناك قرار مشترك محلي وإقليمي ودولي حول الحديدة، وسيكون هناك تحرك في اتجاه المدينة في الوقت المناسب".