كشف الجيش اليمني، الأربعاء، عن مصرع قيادي حوثي وأسر آخر، خلال المعارك التي شهدتها مديرية رازح في معقل الحوثيين الرئيس بمحافظة صعدة أقصى شمال البلاد.

هوية القيادي الحوثي عقب مقتله على أيدي الجيش اليمني في صعدة

وأكد أن من بين قتلى ميليشيا الحوثي في معارك رازح، الثلاثاء، القيادي الميداني حسن حسين سليمان درهم فيما تمكنت قوات الجيش من أسر القيادي منصور علي ناصر دبا.

ونقل الموقع الإخباري الرسمي للجيش اليمني، عن أركان حرب اللواء السابع حرس حدود العقيد حمود هشام، أن الجيش الوطني حرر خلال المعارك في رازح بصعدة، مع ميليشيا الحوثي، عدد من العزل وسلاسل من الجبال والتباب، مؤكداً أن الجيش الوطني لا يفصله عن مركز مديرية رازح سوى أقل من 4 كيلو مترات.

وأوضح العقيد هشام أن أبرز المناطق المحررة من الميليشيات تمثلت في "جبل الأزهور وتبة الرخم ووادي شعيب ومنطقة عزان ومعتق الغريب، والمقران الواقعة أعلى جبل الأزهور"، لافتاً إلى أن الميليشيات الانقلابية تكبدت خسائر بشرية كبيرة في صفوفها.

واعتبر تحرير رازح "مفتاح تطهير صعدة من عصابات التمرد"، بحسب تعبيره، وأشار إلى أن المعارك لا تزال مستمرة وسط تقدم كبير لأبطال الجيش الوطني وفرار جماعي لميليشيات الحوثي.

وتقع مديرية رازح في الجزء الجنوبي الغربي من صعدة، ويحدها من الجهة الشمالية الغربية المملكة العربية السعودية، كما تتصل بمديرية شداء من الجهة الجنوبية الغربية، وبمديرية الظاهر من الجهة الجنوبية، وبمديرية غمر من الشرق والشمال الشرقي، وتمتاز بتضاريسها الجبلية.