تمكن الجيش اليمني بدعم التحالف، الخميس، من قتل 6 قياديين حوثيين و50 عنصرا أخرين من الميليشيات ، في معارك دارت بمنطقة "طيبة" في محور صعدة.

وفي التفاصيل، قتل القيادي الحوثي البارز، محسن محمد الغريبي، الملقب بـ "الرعوي"، والقيادي ابو روح الله مشرف جبهة الجوف لدى الحوثيين، والقيادي ابو مرتضي مسؤل كتيبة المهندسين، والقيادي ابو جهاد الحمزي مشرف الأمن الوقائي، وأبو علي الأعوج مدير مكتب مديرية خب الشعف لدى الحوثيين، والقيادي فهد أحمد المزروعي.

وأكد مصدر لـ" العربية " أن طيران التحالف دمر مركبات وآليات عسكرية حاولت الميليشيات استخدامها في المعارك التي دارت قرابة 5 ساعات.

وفي وقت سابق مساء الخميس، تصدى الجيش الوطني اليمني لهجوم نفذه الحوثيون على برط العنان في محافظة الجوف.

غارات للتحالف على تشكيلات الحوثيين

وإلى ذلك، استهدف طيران ا#لتحالف بغارات جوية دقيقة 3 تشكيلات عسكرية تابعة للحوثيين، ودمر التحالف أيضاً مضاد طائرات حاولت الميليشيات استخدامه في استهداف مقاتلة للتحالف.

هذا ودمر التحالف صباح الخميس مركبات وآليات عسكرية حوثية في محافظة الجوف، كانت في طريقها إلى إمداد الجبهات التي تسيطر عليها الميليشيات.

وأكد مصدر عسكري أن الجيش الوطني رصد تلك المركبات العسكرية التي كانت تحمل أعيرة نارية وإمدادات لعناصر الحوثيين، تتجه نحو تبة المهاشمة إحدى التباب التي استعادها الجيش الوطني بدعم التحالف.

وفي صعدة استهدفت مدفعيات التحالف مواقع للحوثيين في وادي العطفين، كما قتل الجيش الوطني 8 عناصر من الحوثيين، حاولوا التسلل إلى سلسلة جبال عليب، التي سيطر عليها الجيش الوطني مؤخراً.

هذا وصدت القوات السعودية أمس الأربعاء، هجوما لميليشيات الحوثي قبالة الخوبة التابعة لمنطقة جازان.

وقتلت القوات السعودية نحو 25 حوثيا حاولوا الهجوم على القرى الحدودية، هذا فيما استهدفت مروحيات الأباتشي والمدفعيات السعودية مركبات عسكرية تابعة للميليشيات قبالة الخوبة.