فجّر #الحوثيون جسد أحد الأسرى في مشهد بشع، وكانت الميليشيات قد اعتقلته الشهر الماضي بمنطقة بركان في محافظة البيضاء واختطفته لجهة مجهولة.

وذكر شهود عيان أن الأسير، #محمد_العوذلي، هو أحد أبناء مديرية مكيراس في محافظة #البيضاء، وأقلته مركبة تابعة للحوثيين إلى أحد المواقع القريبة من سوق المديرية، وشوهد وهو يمشي بخطى متثاقلة و يظهر عليه تأثير مخدر، وبعد دقائق فُجر عن بُعد، وتمزق جسده إلى أشلاء.

وأشارت المصادر إلى أن الغرض من هذه الأعمال الإرهابية التي تقوم بها الميليشيات الانقلابية هو بث الرعب والهلع والخوف في أوساط المواطنين للانضمام إليهم أو التخلص منهم مثلما فعلت بالعوذلي.

ودعا ناشطون حقوقيون من أبناء المحافظة، وكذلك منظمات المجتمع المدني، الهيئات الحقوقية العاملة في اليمن لرصد الانتهاكات البشعة التي تقوم بها عصابات الحوثي.