صوت بنك انجلترا بالإجماع خلال اجتماع اليوم على الإبقاء على الفائدة دون تغيير عند 0.5% كما كان متوقعًا، ولكن أشارت لجنة السياسة النقدية بقيادة "مارك كارني" إلى احتمالية الحاجة لرفع الفائدة في وقت مبكر وأسرع مما توقع مسبقًا.

ورفع بنك إنجلترا الفائدة في نوفمبر/تشرين الثاني 2017 للمرة الأولى في أكثر من عقد زمني، حيث صوت على رفع المعدل الأساسي إلى 0.5% من 0.25%.

ويتوقع بنك انجلترا نمو الناتج المحلي الإجمالي للمملكة المتحدة 1.8% خلال العام الجاري والمقبل، وهو ما يمثل ارتفاعًا عن توقعات نوفمبر/تشرين الثاني.

وارتفع الإسترليني عقب نتائج الاجتماع – التي فسرتها الأسواق على أنها تعزز فرص رفع الفائدة في مايو/آيار - 0.79% إلى 1.3990 دولار.