قال وزير الاقتصاد والتجارة اللبناني، رائد خوري، إن الاستثمار في البنية التحتية من طرق ومرافئ ومطارات وطاقات بديلة وغيرها، من الأمور الأساسية لتأمين البيئة المناسبة لتطور الاقتصاد.

وكشف خوري، في حديث سابق لـ"العربية" ضمن منتدى الاقتصادي العالمي، أن وزارة الاقتصاد وضعت خطة للاستثمار في البنية التحتية بتكلفة تقدر بـ 16 مليار دولار، منوهاً بأن التمويل يأتي من 3 مصادر: قروض مدعومة، مساعدات والشراكة مع القطاع الخاص.

وفيما أشار إلى أن الصين مهتمة بالاستثمار في لبنان، تطرق إلى موضوع التنقيب عن النفط والغاز في لبنان قائلا: "ستبدأ عمليات الحفر الاستكشافية لآبار النفط عام 2019".