أعلنت المدير التنفيذي لصندوق تمويل الإسكان الاجتماعي، ورئيس صندوق التمويل العقاري المصري، المهندسة مي عبد الحميد، أنه من المستهدف أن تصل قيمة تمويل البنوك للمستفيدين من برنامج الإسكان الاجتماعي إلى 20 مليار جنيه خلال العام الجاري.

وقالت وفقاً لبيان،، إن الحكومة المصرية أعلنت بدء برنامج مشروعات الإسكان الاجتماعي عام 2014، وقد وصل عدد المستفيدين من هذه المشروعات إلى 120 ألف شخص بتمويلات بنكية بلغت 10.5 مليار جنيه.

وأوضحت أنه منذ بداية المشروع، تم بناء 500 ألف وحدة سكنية، مع استهداف وصولها إلى 600 ألف وحدة خلال العام الجاري، حيث تم الانتهاء من التشطيب الكامل لـ245 ألف وحدة سكنية، فيما يجرى الانتهاء من مراحل التشطيب الأخرى لباقي الوحدات.

وأكدت أن كلاً من المدن العمرانية الجديدة الجاري إنشاؤها مثل العاصمة الإدارية الجديدة، مدينة العلمين الجديدة، والمنصورة الجديدة ستشمل على مشروعات إسكان اجتماعي تستهدف مختلف شرائح الدخل، وذلك ضمن خطة الدولة لمشروعات الإسكان الاجتماعي خلال الفترة القادمة.

ونفت أن تستأثر المشروعات الاستثمارية فقط بذلك المدن، مؤكدة أن التوجه عند إنشاء تلك المدن كان يتضمن وجود كافة الشرائح المجتمعية لخلق نوع من التكامل بين أفراد المجتمع دون تميز طبقة عن أخرى.