قال الرئيس التنفيذي لمشروع نيوم، كلاوس كلاينفيلد Klaus Kleinfeld إن المشروع سيعتمد على الطاقة النظيفة وسيخلق منطقة خالية من انبعاثات ثاني أوكسيد الكربون، كما سيمكن من تصدير الطاقة الكهربائية، مؤكدا خلال جلسة حوارية على هامش #مبادرة_مستقبل_الاستثمار في الرياض أنه "عندما نجمع كل العناصر المتوفرة في أرض المشروع من مناخ وطاقة شمسية ورياح وموارد وموقع جغرافي وملاحة بحرية.. نصاب بالذهول". وأضاف: "عندما نفكر في المشروع نجد أنه يشكل تحولاً، خاصة في ظل وجود جيل جديد ورؤية جديدة عن مستقبل تلعب فيه الاستدامة وجودة الحياة دوراً كبيراً. نحن نريد أن نجمع كل هذه العناصر في مكان يمكن أن نعيش فيه حياة رغيدة".

وأعلن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان عن إطلاق مشروع نيوم، وهو عبارة عن منطقة خاصة سيشتمل أراضٍ داخل الحدود المصرية والأردنية، حيث سيكون أول منطقة ممتدة بين 3 دول بتكلفة تتجاوز 500 مليار دولار يتم تمويلها بالشراكة بين صندوق الاستثمارات العامة ومستثمرين محليين وعالميين.

وتقع منطقة نيوم شمال غرب المملكة، على مساحة 26.500 كم2، وتطل من الشمال والغرب على البحر الأحمر وخليج العقبة بطول 468 كم، ويحيط بها من الشرق جبال بارتفاع 2.500 متر.