قال وزير الطاقة الأميركي، ريك بيري، إن السعودية مهتمةٌ بالتوصل لاتفاق لتعاون نووي مدني مع واشنطن، وهي خطوةٌ ستسمح لشركات أميركية بالمشاركة في البرنامج النووي المدني للمملكة.

وكان وزير الطاقة السعودي، خالد الفالح، قد صرح بداية الأسبوع بأن بلاده دعت شركات أميركية للمشاركة في تطوير برنامجها للطاقة الذرية.

وكشف بيري الذي زار السعودية هذا الأسبوع، أن المفاوضات بين بلاده والسعودية، ستبدأ قريباً البحث في تفاصيل الاتفاق، المعروف باسم اتفاق 123.

إلى ذلك، كشف وزير الطاقة الأميركي أمس أنه أجرى مناقشات مع المسؤولين السعوديين بشأن إمكانية أن تصدر الولايات المتحدة الغاز الطبيعي المسال إلى المملكة.