تعافت أسعار النفط بشكل كبير من الخسائر التي تكبدتها في وقت سابق اليوم الخميس في الوقت الذي وازن فيه توقف خط أنابيب في بحر الشمال ووردات خام قياسية للصين إثر ارتفاع الإنتاج الأميركي، والذي تخطى العشرة ملايين برميل يوميا.

وبلغت العقود الآجلة لخام برنت 65.51 دولار للبرميل دون تغير يذكر عن سعر الإغلاق السابق ومرتفعة من أدنى مستوى في 2018 البالغ 65.12 دولار للبرميل والذي سجلته في وقت سابق من الجلسة.

وبلغت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي 61.73 دولار للبرميل بانخفاض ثلاثة سنتات عن سعر آخر تسوية، لكنها تعافت من أدنى مستوى في الجلسة البالغ 61.33 دولار للبرميل.

وتلقى النفط دعما اليوم من ثاني توقف في عدة أشهر لشبكة خطوط الأنابيب فورتيس البالغة طاقتها 450 ألف برميل يوميا، وهي الأكبر في بريطانيا وتورد معظم الخام الذي يدعم عقود برنت لكن شركة إينيوس المشغلة لخط الأنابيب قالت إن من المرجح استئناف تشغيل الخط اليوم.

ويقول متعاملون إن الواردات الصينية القياسية من الخام في يناير كانون الثاني والبالغة 9.57 مليون برميل يوميا قدمت أيضا الدعم للأسعار.

لكن زيادة إنتاج الخام الأميركي الذي تجاوز عشرة ملايين برميل يوميا الأسبوع الماضي إلى 10.25 مليون برميل يوميا تلقي بظلالها على أسواق النفط العالمية.