سجل الائتمان في الكويت زيادة معتدلة خلال شهر أغسطس بالرغم من استمرار تباطؤ النمو بسبب تأثيرات قاعدية. فقد بلغ صافي الزيادة في الائتمان خلال الشهر 193 مليون دينار مع تراجع النمو إلى 3.2٪ على أساس سنوي.

وجاءت معظم الزيادة من قوة نشاط القروض الشخصية والائتمان الممنوح لبعض قطاعات الأعمال. واستعادت ودائع القطاع الخاص قوتها بعد أشهر من التراجع، بينما استقرت أسعار الفائدة.