يستعد أحد أفخم وأشهر المطاعم في سنغافورة لتنظيم حفل فاخر لرأس السنة، لكن حساب الزبائن سيُدفع ولأول مرة بواسطة العملة الإلكترونية المشفرة الأغلى والأشهر في العالم، وهي "بيتكوين"، لتكون هذه العملة قد انتقلت ولأول مرة من العالم الافتراضي إلى العالم الحقيقي.

وبحسب التفاصيل التي انفرد بنشرها موقع "توداي أون لاين" السنغافوري، واسع الانتشار، فإن مطعم وبار "سكاي لاين" الواقع أعلى أحد أفخم الأبراج الشاهقة في سنغافورة سوف يفرض على زبائنه دفع حساب ليلة رأس السنة بعملة "بيتكوين"، حيث إن سهرة الليلة الأولى من العام الجديد سوف تكلف الشخص الواحد "بيتكوين واحدة"، أي ما يعادل نحو 13 ألف دولار بأسعار اليوم.

لكن مطعم "سكاي لاين" يقدم لزبائنه بالمقابل حُزمة غير مسبوقة من الخدمات الراقية، تبدأ بتوفير "ليموزين" خاصة لنقل الضيوف من وإلى الحانة لحضور احتفالية ليلة رأس السنة، كما تشتمل العشاء والمشروبات والكافيار والعديد من الخدمات الأخرى.

وتقع حانة "سكاي لاين" في الطابق الـ45 من ناطحة سحاب عملاقة في سنغافورة تكشف المدينة بأكملها وتطل على مجرى مائي أيضا، حيث سيقضي الضيوف ليلة فارهة وفخمة غير مسبوقة.

وأطلق المنظمون اسم "بيانكو" على احتفالية رأس السنة لهذا العام، كما طلبوا من الضيوف ارتداء الملابس البيضاء لاستقبال العام الجديد، ومن ثم الاستمتاع بالرقص والعشاء قبل أن تبدأ عروض الألعاب النارية التي سيستمتع بها المشاركون في الحفل بالنظر إليها من على ارتفاع الطابق الخامس والأربعين.

وقال موقع "توداي أون لاين" إنه على الرغم من أن هذا المطعم يُطلق عليه اسم "نادي البيتكوين" في سنغافورة، إلا أنها المرة الأولى التي يتيح لزبائنه سداد فواتيهم بالعملة الإلكترونية المشفرة.

وبحسب الموقع فإن شركات تكنولوجية في سنغافورة بدأت أخيراً قبول العملات الإلكترونية المشفرة نظير تقديم سلعها وخدماتها، لكن "سكاي لاين" هو أول مطعم وملهى ليلي يقبل العملة الإلكترونية المشفرة من زبائنه مقابل الخدمات التي يقدمها لهم.

يشار إلى أن عملة "بيتكوين" سجلت خلال العام 2017 ارتفاعاً صاروخياً وخطفت الأنظار في كل أنحاء العالم بسبب الأرباح التي سجلتها، حيث تتجه إلى وداع العام عند مستويات تفوق الـ13 ألف دولار، بعد أن كانت بأقل من ألف دولار في بداية العام 2017، ما يعني أنها ارتفعت بنحو 13 ضعفاً خلال 2017 الذي كان صعود الـ"بيتكوين" أحد أهم ملامحه على الإطلاق.