في ليلة كانت هي الأصعب على مدربي برنامج " #ذا_فويس_كيدز "، لم تكن المقاعد الشاغرة في الفرق الثلاثة كثيرة، وكان على كل واحد من المدربين أن يختار بعناية.

ذلك الأمر الذي ضاعف من توتر المتسابقين، حيث صار عليهم أن يبذلوا جهداً مضاعفاً من أجل إقناع المدربين بالالتفاف إليهم، لنيل مقعد من المقاعد الشاغرة.

إلا أن الأمر اختلف حينما صعد #الطفل_المصري #خالد_الفايد وهو يرتدي جلبابه #الصعيدي، ليقدم أغنية "سهرت الليل" لجورج وسوف، واستطاع بها أن يستحوذ على اهتمام المدربين الثلاثة.

لم تمضِ ثوانٍ حتى كانت نانسي عجرم قد التفت إليه، رغم أنها لم تكن تمتلك سوى مقعد واحد فقط بفريقها، وتبعها تامر حسني ومن خلفهما جاء كاظم الساهر، والكل يرغب في الحصول على هذا الصوت المميز.

خالد محمد لملوم ابن مدينة سمسطا بمحافظة بني سويف، جاء إلى البرنامج الذي يعرض عبر شاشة "MBC مصر" تحت اسم "خالد الفايد" رغبة في تحقيق حلمه، خاصة أنه يملك العديد من المحاولات السابقة مع هذا الحلم، من خلال حفلاته التي أحياها بقصر ثقافة محافظة بني سويف، وكذلك مقاطع الفيديو الموجودة له وهو يقدم الابتهالات الدينية.

وفور انتهاء خالد من أغنيته، انتقل الصراع إلى المدربين الثلاثة، حيث رغب كل واحد منهم في ضم خالد إلى فريقه، واشتد الصراع بين نانسي عجرم وتامر حسني، حتى فاز الأخير بالموهبة، بعدما جلس خالد الفايد على الكرسي الخاص بتامر حسني.

ويبدو أن خالد الذي يأمل في أن يصبح مهندسا مثل والده، مازال ينتظر الانتهاء من امتحاناته الدراسية لمتابعة ردود الأفعال على ظهوره بالبرنامج، وذلك بعدما أعلن والده قبل أيام من عرض الحلقة التي ظهر بها عن تعطيل كافة الحسابات الخاصة بنجله على السوشيال ميديا كي يتفرغ لامتحانات الشهادة الإعدادية.