شغلت الفنانة اللبنانية إليسا محبيها ، بعد تعرضها إلى حالة إغماء، أثناء إحيائها حفلاً غنائياً في القرية العالمية في دبي، مساء الجمعة.

وطرحت العديد من التساؤلات حول حالتها الصحية والأسباب التي أضعفت جسدها على خشبة المسرح، إلا أن مدير أعمالها أوضح للعربية.نت ما حدث.

وقال أمين أبي ياغي في اتصال هاتفي الأحد مع العربية.نت إنه: "بعد مرور أكثر من ساعة تقريباً على بدء الحفل، شعرت إليسا بحالة تعب ودُوار، وحرارة مرتفعة، وبضغط مرتفع، فاقتربت من أحد أعضاء فريقها قائلة: "لا أدري ما الذي يحصل معي"، ثم وقعت عليه بعد أن أغمي عليها"، فحملها الشاب سريعاً، ومن ثم تم إحضار فريق طبي  (3 مسعفين وطبيب) ، ليتبين لاحقاً أن ضغطها المرتفع سبب سقوطها، وقد بقيت غائبة عن الوعي لدقائق.

كما كشف أبي ياغي أن الفريق الطبي الذي حضر لإسعافها، أصر على نقلها إلى أحد المستشفيات في #دبي ، لكنها وفريقها فضلا التريث، وبقيت تحت المراقبة ساعة ونصف بوجود طبيب.

إلى ذلك، أضاف مدير أعمالها أنه "تم الاتصال بطبيبها في #بيروت لمعرفة أسباب ما حصل، فقال إنه نتيجة التعب والإرهاق ويجب أن تخضع لفحوصات عامة وهي حالياً في فترة راحة تامة".

يذكر أنها المرة الأولى التي تواجه فيها #إليسا حالة إغماء على المسرح.

على صعيد آخر، يشار إلى أن إليسا تستعد لانطلاق برنامج "THE VOICE" في 10 فبراير، بالإضافة إلى حفل لها ستحييه في دبي الشهر المقبل.