نالت #اوركسترا "زهرة" الأفغانية المؤلفة حصرا من النساء، الجمعة، جائزة "مونلوك للمقاومة والحرية" التي تعطى في #فرنسا للأعمال المندرجة في سياق مكافحة "الخضوع".

هذه الجائزة التي تمنحها لجنة مستقلة تضم شخصيات أدبية وفنية وإعلامية مع مكافأة مالية قدرها 5 آلاف يورو، "تسلط الضوء على عمل أدبي أو فني يساعد في مكافحة #الخضوع وتبعاته"، على ما أشار رئيس اللجنة جان فرنسوا كارينسو خلال حفل في ليون (شرق).

وتضم اوركسترا " #زهرة" التي انطلقت في العام 2016 خمسا وثلاثين فتاة بين سن 14 و21 عاما، بعضهن من اوساط متواضعة جدا، في بلد يشهد حربا منذ قرابة اربعين عاما.

تلقى تشجيعا دوليا

وقدمت هذه الفرقة التي تلقى دعما من البنك الدولي واطراف اجنبية مانحة، للمرة الأولى عرضا في الخارج خلال منتدى #دافوس الاقتصادي في سويسرا في كانون الثاني/يناير 2017.

وفي غياب أعضاء الفرقة التي أسسها العالم الموسيقي وعازف البوق أحمد سامراست، سلمت الجائزة للسفير الأفغاني لدى باريس ولممثل عن المركز الثقافي الفرنسي في كابول حيث نجا الفنان الأفغاني من هجوم انتحاري في 2014.

وسلمت جائزة أخرى في هذا الحفل للفيلسوف الفرنسي فريديريك غرو عن كتابه "ديزوبيير" (العصيان) الذي يحمل فيه على الطاعة العمياء.