أفادت وكالة إنترفاكس للأنباء نقلاً عن نائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي ريابكوف، بأنه سيلتقي مع نائب وزير الخارجية الإيراني، عباس عراقجي، في موسكو هذا الأسبوع لمناقشة الوضع المحيط بالاتفاق النووي الإيراني.

وذكرت الوكالة نقلاً عن ريابكوف: "بالطبع سيكون التركيز على الوضع المحيط بخطة العمل المشتركة الشاملة في ضوء بيان (الرئيس الأميركي دونالد) ترمب بشأن نواياه، والمؤشرات على أن الولايات المتحدة تميل للإضافة لهذه الوثيقة أو تغييرها أو تعديلها في اتجاه يناسب واشنطن".

وقال ترمب، الاثنين، إن هناك احتمالاً قوياً لإنهاء الاتفاق النووي مع إيران، وذلك بعد ثلاثة أيام من رفضه الإقرار بامتثال طهران لالتزاماتها.

وصرح من البيت الأبيض: "يمكن أن يكون هناك إلغاء كلي للاتفاق، إنه احتمال فعلي"، مشيراً إلى أن المرحلة الجديدة يمكن أن تكون "إيجابية جداً".

وأعلن ترمب، الجمعة، استراتيجيته الجديدة إزاء إيران، مؤكداً أنه لن يصدق على التزام طهران بالاتفاق النووي، وأن إدارته ستعمل مع الكونغرس لإجراء تعديلات على الاتفاق، لافتاً إلى أنه سيتم إنهاء الاتفاق إذا لم تتمكن واشنطن من إدخال تعديلات عليه.