أعلن الموقع الإلكتروني للحرس الثوري الإيراني "سباه نيوز" أن طائرة عسكرية من نوع "سوخوي 22" تابعة لقوات النخبة تحطمت السبت خلال تدريبات في إقليم #فارس الجنوبي وقُتل طيارها.

ويعود الحادث الأخير من هذا النوع إلى كانون الثاني/يناير 2016 عندما تحطمت #طائرة تدريب عسكرية من نوع "أف 4" في إقليم سيستان بالوشيستان في جنوب شرقي #إيران. ولقي طيارا الطائرة مصرعهما.

وفي تموز/يوليو 2014، تحطمت #طائرة أخرى من نوع "أف 4" في جنوب البلاد قرب مدينة شيراز.

وتمتلك إيران طائرات أميركية وخصوصا "أف 4" اشترتها أيام حكم الشاه. لكن طهران اشترت منذ ذلك الحين طائرات روسية، وصنعت بنفسها عدداً كبيراً من نماذج الطائرات القتالية.