كانت الحضارة المصرية القديمة محوراً لحديث بين الرئيس الأميركي دونالد ترمب، والرئيس الصيني شي جين بينغ، خلال زيارة ترمب للصين، وذلك أثناء جولة للرئيس الأميركي بصحبة نظيره الصيني بالمدينة المحرمة والقصر الإمبراطوري.

فقال ترمب: "سمعت أن التاريخ الصيني يعود إلى 5 آلاف عام". فرد جين بينغ: "نعم لدينا 3 آلاف عام من التاريخ المكتوب باللغة الصينية".

فرد الرئيس الأميركي: "أعتقد أن الحضارة المصرية هي الأقدم، فهي تمتد لـ8 آلاف سنة".

فأجاب الرئيس الصيني: "نعم هي أقدم قليلاً، ولكن الحضارة الصينية هي الوحيدة المتواصلة كل هذه السنوات، فنحن نطلق على أنفسنا أحفاد التنين".

فرد ترمب: "هذا شيء عظيم".