يواصل رجال الإطفاء في ولاية كاليفورنيا الأميركية مكافحة حرائق هائلة للغابات عند الصباح الباكر - كما تظهر في فيديو تعرضه "العربية.نت" - والتي اشتعلت منذ الخامس من كانون الأول/ديسمبر الجاري.

وتعمل الرياح العاتية على دفع النيران التي تكاد تلامس عنان السماء، باتجاه مدينة لوس أنجلوس.

وتظهر لقطات مذهلة تمت مشاركتها في مواقع #التواصل_الاجتماعي، أخذت في الطريق السريع 405 المؤدي إلى مطار لوس أنجلوس الدولي، وهي ملتفة بالنيران تماماً.

رغم ذلك فالسيارات تواصل سيرها على الطريق السريع، متحدية هذا السيناريو المروع، كما يظهر الفيديو.

وقد أدى الحريق إلى إغلاق الطريق السريع رقم 405 كما أدى إلى إخلاء 200 ألف شخص، بعد تدمير ما يقرب من 200 منزل في المنطقة.

وقد اجتاحت الحرائق أكثر من 50500 فدان من الأراضي، فيما يعمل رجال #الإطفاء لاحتواء الحريق.

وأعلن حاكم ولاية #كاليفورنيا، جيري براون، حالة الطوارئ، ووضع موارد الولاية لمساعدة 100 ألف شخص من رجال الإطفاء في مهمتهم الكبيرة لإنقاذ المنازل والشركات من هذه الكارثة.

وقد اشتعلت النيران في الساعات الأولى من يوم 5 كانون الأول/ديسمبر في بيل اير وحي هولمبي هيل في لوس أنجلوس، ودمرت منذ ذلك الحين بعض أهم العقارات في المدينة.

وتتزايد حدة الحريق الذي تغذيه رياح تبلغ سرعتها 50 ميلاً في الساعة، وتهدد متحف جيتي الشهير الذي يقع بالقرب من الطريق السريع 405.

وقد أطلقت الجهات المختصة التحذيرات للسكان، وسط مخاوف من انخفاض معدلات الرطوبة وازدياد شدة الرياح، ما يؤجج النيران بشكل أسرع ويحد من عملية السيطرة عليها.