الوقت ربما يكون نوعاً من الوهم، والعلاقة مع الزمن نسبية، لكن ما هو أبعد من ذلك ومن وجهة علمية فإن حركة الأرض هي التي تشكل الليل والنهار.

وفي هذا الإطار فقد أدى تأخر طائرة عن الإقلاع بـ10 دقائق فقط، إلى هبوطها في وجهتها في 2017 بدلاً من العام الجديد، رغم أنها أقلعت في 2018.

وكان من المفترض أن تقلع رحلة طيران هاواي الجوية HAL446 إلى أوكلاند، في نيوزيلندا، الساعة 11.55 مساء بالتوقيت المحلي.

وتم تأجيل الرحلة لعشر دقائق، وهذا يعني أنها انتهت للإقلاع عند الساعة 12.05 صباح الأول من يناير 2018.

ولأن الطائرة مسافرة إلى هونولولو عاصمة ولاية هاوي الأميركية، وهي على مسافة 23 ساعة خلف أوكلاند، فإن هذا يعني أنها سوف تصل في الساعة 10.16 صباحا بالتوقيت المحلي في 31 ديسمبر 2017.