اتهمت #سباحة أميركية أولمبية سابقة، أحد المدربين السابقين للمنتخب الوطني باستغلالها جنسيا عندما كان عمرها 16 عاما، لتنضم إلى مجموعة من المتنافسات الشابات في الجمباز وغيرها من الرياضات خرجن بادعاءات مماثلة طالت مسؤولين في فرقهم.

وقالت #اريانا_كوكورس، التي مثلت الولايات المتحدة في #اولمبياد  2012، إن #شون_هاتشيسون (46 عاما)، الذي كان مدربا للمنتخب الوطني للسباحة، بدأ في "إغوائها" لإقامة علاقة جنسية معها عندما كانت تبلغ من العمر 13 عاما.

وكتبت كوكورس (28 عاما) في بيان، الأربعاء: "أدركت أن مثل هذه القصص التي تماثل قصتي في غاية الأهمية ويجب الكشف عنها".

كوكورس

وذكر النادي الذي تنتمي إليه كوكورس في ولاية واشنطن في بيان أن الأنباء "حطمت قلوبنا جميعا". وأضاف أن هاتشيسون ظل مسؤولا في النادي "لكنه لا يرتبط بصلات مباشرة مع سباحينا منذ فترة طويلة للغاية".

وذكر الاتحاد الأميركي للسباحة في بيان انه حقق خلال عام 2010 في تقرير كان يفيد بأن هاتشيسون وكوكورس تربطهما علاقة جنسية في انتهاك لميثاق العمل الخاص بالمؤسسة. ونفى الاثنان وجود أي علاقة في ذلك الوقت وأغلقت القضية.