أعلن آمر القوات الخاصة التابعة للجيش الوطني الليبي اللواء ونيس بوخمادة انتهاء كافة العمليات العسكرية في بنغازي بعد إحكام السيطرة على منطقة الفندق والمباني المحيطة بها في سيدي اخريبيش.

وقال بوخمادة في تصريح لــ"العربية.نت" إن "منطقة سيدي اخريبيش تم إحكام السيطرة عليها بالكامل خلال الساعات الماضية، وبذلك تكون مدينة بنغازي بكاملها مطهرة من دنس الإرهاب".

وأضاف أن "عددا من الأسرى من مقاتلي المجموعات الإرهابية وقعوا بقبضة قوات الجيش فيما قتل غيرهم أثناء عمليات التمشيط الأخيرة ظهر اليوم الخميس"، مشيرا إلى أن القتال لم يتوقف خلال اليومين الماضيين بمساندة سلاح الجو قبل انهيار آخر معاقل الجماعات الإرهابية بالفندق البلدي.

وعن الأوضاع الحالية قال "ستقوم الأجهزة الأمنية بنشر أفرادها إلى جانب قواتنا لحفظ الأمن بالمنطقة.. وسنتوجه في الوقت الحالي إلى الخلايا النائمة والخارجين عن القانون للتعامل معهم".

وكان خليفة حفتر القائد العام للجيش الليبي أعلن في يوليو الماضي تحرير مدينة بنغازي من قبضة الإرهاب، غير أن خلايا تابعة لمجموعات إرهابية عاودت خلال الشهرين الماضيين ظهورها بمنطقة سيدي خريبيش وسط بنغازي.