قتل 23 شخصا، من بينهم طفلان وسيدة، إثر تعرض شاحنة نقل #مهاجرين غير شرعيين لحادث سير مروع وقع في الساعات الأولى من صباح الأربعاء جنوبي منطقة بني وليد (230 كلم جنوب شرق العاصمة).

وبحسب مصدر طبي أوضح لــ"العربية.نت"، فإن 35 مصابا وصلوا إلى مراكز بني وليد الصحية، حول عدد منهم إلى مستشفيات أخرى لتلقي العلاج بسبب صعوبة حالتهم جراء الحادث.

فيما صرّح مصدر أمني من المدينة أن شاحنة تقل أكثر من 150 مهاجرا كانت قادمة من الجنوب باتجاه مركز الاتجار بالبشر بالمنطقة، تعرضت لحادث تسبب بانقلابها.

وأشار إلى أن 127 شخصا نجوا فقط بحسب الإحصائيات الأولية.

وقال المصدر لــ"العربية.نت"، إن مصابين تم إسعافهم إلى المراكز الطبية، فيما نقل من نجا إلى مراكز الإيواء الرسمية التابعة للدولة.

ولفت إلى أن الحادث وقع منتصف، ليل الثلاثاء، فيما وصل البلاغ عن الحادث عبر مواطنين فجر الأربعاء.

وأكد المصدر أن جمعيات خيرية ومساعدات من المواطنين وصلت إلى الناجين في الساعات السابقة، وذلك بسبب ضعف إمكانيات جهاز مكافحة الهجرة بالمدينة، وأضاف أن "التحقيق الأولي كشف أن أغلبية من كانوا على متن الشاحنة هم من إرتيريا والصومال".