بحثت اللجنة العربية، المعنية بالتصدي للتدخلات الإيرانية في شؤون الدول العربية، مواجهة التدخلات الإيرانية في المنطقة. وتضم اللجنة الوزارية في عضويتها كلاً من #الإمارات و #السعودية و #البحرين و #مصر ، إضافة إلى الأمين العام لجامعة الدول العربية.

وناقشت اللجنة الوزارية، بالعاصمة الموريتانية #نواكشوط ، تطورات الأزمة مع #إيران وسبل التصدي لتدخلاتها في الشؤون الداخلية للدول العربية. وأعلنت اللجنة في بيان صحافي أصدرته في نهاية الاجتماع أن أعضاء اللجنة اطلعوا على التقرير الذي أعدته الأمانة العامة لجامعة الدول العربية في هذا الشأن، بما في ذلك الخطوات التي تم اتخاذها لتنفيذ القرارات الوزارية الصادرة حول هذا الموضوع، والرصد الذي قامت به الأمانة العامة لأبرز التصريحات السلبية للمسؤولين الإيرانيين إزاء الدول العربية، ورفعت مرئياتها في هذا الشأن لمجلس الجامعة على المستوى الوزاري.

كما ذكر البيان أن اللجنة الوزارية لاحظت تصعيداً إيرانياً كبيراً وخطيراً في حجم ومستوى تدخلاتها في الشؤون الداخلية للدول العربية في الآونة الأخيرة، بما في ذلك تزايد حدة التصريحات العدائية والتحريضية والاستفزازية الصادرة من المسؤولين الإيرانيين إزاء الدول العربية.

وأكدت اللجنة، بحسب البيان، إدانتها واستنكارها للتدخلات الإيرانية كافة في الشؤون الداخلية للدول العربية، وطالبت إيران بوقف هذه التدخلات، والكف عن دعم الجماعات والتنظيمات الإرهابية والتخريبية، وعن التصريحات العدائية والتحريضية والاستفزازية تجاه الدول العربية، مشددة على أهمية أن تكون العلاقات مع الجمهورية الإسلامية الايرانية قائمة على احترام سيادة الدول ومبدأ حسن الجوار.

ويتضمن مشروع جدول أعمال القمة العربية بنداً حول "التدخلات الإيرانية في شؤون الدول العربية".