كشف #المغرب الثلاثاء عن خطورة قناعات وتوجهات متطرفة لتنظيم إرهابي فككته #الرباط خلال الأسبوع الماضي.

وسعت الخلية الإرهابية، وفق بلاغ صحافي للداخلية المغربية، إلى تنفيذ أجندة داعشية داخل المملكة المغربية.

وعثرت الرباط لدى الخلية على مواد مشبوهة تدخل في تحضير العبوات الناسفة.

وشملت المضبوطات الأمنية عند الخلية الإرهابية مواد كيمياوية شديدة الاشتعال يمكن استعمالها في إعداد وصناعة عبوات حارقة.

وخططت الخلية الإرهابية لاستهداف أماكن عمومية وسياحية ومؤسسات فندقية ومراكز أمنية، وعناصر من الأجهزة الأمنية.

واعتقلت المصالح الأمنية المغربية يوم 14 يوليو الجاري 6 متطرفين داعشيين قدموا من ليبيا لتنفيذ هجمات إرهابية.

وإلى ذلك، حذر المغرب مجددا من أن #ليبيا بات قبلة للمقاتلين الموالين لداعش.