كشفت مصادر إعلامية في #تونس عن لقاء مرتقب اليوم الاثنين لرئيس الوزراء المكلف #يوسف_الشاهد مع محسن مرزوق، رئيس حركة #مشروع_تونس المنشق عن #نداء_تونس . وأضافت ذات المصادر أنه من المرتقب أن تكشف حركة مشروع تونس عدم مشاركتها في الحكومة المقبلة، بسبب ما وصفته بالـ "المحاصصة" السياسية.

من جهة أخرى، أفادت مصادر بأن تأخر لقاء رئيس الحكومة المكلف يوسف الشاهر مع حزب حركة نداء تونس الحزب الفائز في الانتخابات التشريعية يتعلق بخلافات داخلية بسبب خلافات في تمثيل الحزب في المشاورات وسط ما قالت إنه إصرار لحافظ قائد #السبسي رئيس الحزب على قيادة المفاوضات بنفسه ورفض قرار تشكيل لجنة لقيادة مشاورات.