بينما كان بندر العنزي ورفاقه يستمتعون في أحد أجمل المواقع بالعلا بمنطقة شرعان، وهي منطقة مغلقة يمر فيها طريق واحد، إذ بـ"دبابات صحراوية" تتحرك "وتمر بجانبنا، والأمير محمد يعتذر عن إزعاجنا ويتقدم 100 متر ليعود من جديد لنا ويعتذر مرة أخرى"، كما قال العنزي.

يقول بندر لـ"العربية.نت": "توقف الأمير محمد بن سلمان معنا، وهو يعتذر المرة تلو الأخرى، ويقول سامحوني أزعجناكم ويمتدح المنطقة وجمالها وهي منطقة رملية تحيط فيها الجبال وتشكيلاتها الصخرية من كل اتجاه، وتصبح دائرية في بعض المواقع ليس لها إلا مدخل واحد".

ويشير بندر إلى أن "الأمير محمد بن سلمان توقف معنا والتقطنا الصور، وكان ودوداً جداً وصبوراً أيضاً، رغم ارتباكنا وعدم تجهزنا وقد دعوناه إلى الضيافة معنا واعتذر بسبب مواعيد العمل".

هكذا انتقلت الصور

لم يتخيل بندر ورفاقه الثمانية من أبناء عمه أن رحلتهم سيطلع عليها السعوديون بأكملهم عبر تناقل صور السيلفي، التي التقطوها مع ضيفهم الأمير #محمد_بن_سلمان.

ويذكر بندر أن "الكل أصبح يجهز جواله ليلتقط السيلفي مع الأمير والبعض منا لم يكن جاهزاً، ورغم أن الأمير لم يكن جاهزاً أيضاً للتصوير إلا أنه لم يمانع حيث بدأ يمسح الرمال العالقة على جبينه من أثر رحلة عمل في مواقع متعددة".

يضيف بندر: "تناقلنا الصور مع بعض رفاقنا في مواقع مختلفة ولم تمضِ ساعة إلا وقد انتشرت في جميع البرامج ومواقع التواصل وهذا يعود لعفوية الصور وعدم التكلف فيها".

كنا نستطيع صناعة حدث عالمي

يتحسر بندر على سرعة مرور اللحظات التي جمعتهم بالأمير محمد بن سلمان، وهو من أعلن عن مبادرات وأعمال كبيرة في العلا، ومنطقة تبوك متمثلة في مشروع نيوم، مبيناً أن سرعة الموقع لم تجعلهم يسألون الأمير حول المشاريع لينقلوا للعالم ومن موقع الحدث "حديثاً مهماً مع #ولي_العهد حول تلك المواقع ومستقبلها ولا شك أن حديثه سيصبح عالمياً لأهمية هذه المواقع على خارطة الاستثمارات السعودية الجديدة".

ورغم أن الأمير محمد بن سلمان امتدح المنطقة وجمالها إلا أنه بين لهم أنها "ستكون أجمل من ذلك بإذن الله ومتوفر فيها جميع الخدمات، لتكون محطة لهم ولزملائهم من شباب المملكة ليستمتعوا بأرضهم".

احتفال السعوديين بالصور

ونقل كثير من المواقع والحسابات الإخبارية صور ولي العهد الأمير محمد بن سلمان وهو في جولة لم يصحب فيها مصورين لنقل مثل هذه الزيارة المهمة، ولكن عدسات جوالات الذين التقاهم الأمير محمد بن سلمان بالصدفة في ممر ضيق في منطقة شرعان جعلته يتوقف.

وكانت الرسالة الأبرز لتناقل صور ولي العهد من العلا هي متابعته العمل عن قرب بعيداً عن كل التعقيدات والبروتوكلات الحكومية.