قامت شركة فادن ميديا بحملة غريبة من نوعها، بهدف جذب انتباه الشباب، وإثارة ضجة، وتشجيع الرجال في نهاية المطاف على الفحص المبكر ومكافحة المرض.

واستخدمت الشركة شاشة على طريق الملك عبدالعزيز، الذي يمر به 600 ألف سيارة يوميا، كموقع مثالي لاستهداف المارة وجذب انتباههم، كما ومعلما هاما لإثارة ضجة حقيقية.

وعرض فيديو على هذه الشاشة بما يعطي انطباعا بالتهكير، وكانت ردود الأفعال خيالية، سواء من المارة في الشارع أو رسائل مجموعات الواتساب.

وبسرعة فائقة تم انتشار الخبر، وتم بث الفيديو لمدة ساعة واحدة فقط، ومع ذلك أصبح التهكير حديث الساعة وأصبح الهاشتاج #اتهكرت_الشاشة الترند الرابع في #السعودية. بعد ذلك تم بث فيديو آخر مشابه مع رسالة واضحة من رجل ظاهر بالفيديو والرسالة هي #بعيد_عن_شنبك للكشف المبكر ومحاربة المرض.

 

وردود أفعال المارة كانت كبيرة، حيث الحديث على وسائل التواصل الاجتماعية للاستفسار عن المرض وأعراضه وتبادل الأفكار الإيجابية، وفي النهاية رسائل شكر لفادن لهذه الحملة التوعوية.

ووصلت إجمالي المشاركات والانطباعات (94301) مشاركة.