ألقت الجهات الأمنية المختصة السعودية، القبض على طبيب بيطري، متلبسا بإجراء عمليات غش وعبث في بعض مزايين الإبل، باستخدام أدوية وإبر وعمليات معينة تم توثيقها بالكامل.

وكشف أحد هواة الإبل، أن الطبيب البيطري وهو من جنسية عربية، يقوم بـ"عمليات التجميل" للإبل، التي يرغب ملاكها المشاركة بها في مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل، حيث يحقنها بمواد لتصغير الأذن، وتكبير الوجه. مضيفا، أن الجهات المعنية، ضبطت مع هذا البيطري، 700 ألف ريال، وبعض الأدوية والحقن، التي تم جلبها من دول مجاورة.

التوثيق والعقوبات للحالات المماثلة

وأكدت إدارة مهرجان الملك عبدالعزيز، توثيق العمليات لتقديمها للجنة الكشف عن العبث والغش بالمهرجان، للتعرف على أي حالات مماثلة، واستبعادها وتطبيق العقوبات اللازمة. مشيرةً، إلى الاستفادة بهذه الواقعة في معرفة "مُلاَك الإبل"، الذين قام هذا البيطري سابقا، بإجراء غش أو عبث في إبلهم.

الشكر للداخلية والاستخبارات ودعوة للتعاون

وقدمت إدارة المهرجان، الشكر لوزارة الداخلية، والإدارة العامة للاستخبارات، بمنطقة الرياض، على تعاونهم وجهودهم لمحاربة هذه الآفة الخطيرة، التي لا تراعي حقوق الحيوان، ولا تراعي المنافسة الشريفة وتهيب بالجميع للتعاون لمنع هذه الممارسات والابلاغ عنها.