أعلن ويست بروميتش البيون المنافس في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم أن المواجهة بين لاعبه جيك ليفرمور وأحد مشجعي فريقه السابق ويست هام يونايتد أمس الثلاثاء في البطولة جاءت بسبب سخرية المشجع من وفاة طفل اللاعب الذي توفي بعد ولادته بقليل عام 2014.

وتوجه لاعب منتخب انجلترا البالغ من العمر 28 عاما إلى المدرجات عقب تغييره في الشوط الثاني لمباراة لويست بروميتش التي خسرها 2-1 أمام ويست هام على ستاد لندن قبل أن يمسك به المشرفون على الملعب ويصطحبوه إلى النفق المؤدي لغرف اللاعبين.

وذكر ويست بروميتش في بيان: تعرض جيك لإساءة علنية من الجماهير صاحبة الأرض والتي لم يعرها اهتماما. لكنه أقر بأنه توجه لمواجهة أحد المشجعين الذي اختار التعليق على وفاة ابنه الرضي.

وأضاف: يود النادي أن يؤكد على أن كافة المشجعين الكرويين أصحاب الفكر السليم يمكنهم تفهم رد الفعل هذا والذي لم ينجم عنه أي اشتباك قبل أن يتم اصطحاب جيك بعيدا نحو غرفة الملابس. ووجه ويست بروميتش الشكر لمسؤولي وست هام على رد فعلهم السريع على الحادث.